إعلان

تعليم خان يونس يُكرم أ. سهيل رمضان شبير

الأحد الموافق 2021/6/20

كرّمت مديرية التربية والتعليم بخان يونس يوم الأحد الموافق 2021/6/20، أ. سمير أبو شتات مدير الدائرة الفنية السابق بالمديرية، وأ. حيدر أبو شاويش مشرف مبحث اللغة الإنجليزية، وأ. اكتمال عدوان مشرفة مبحث اللغة العربية، وأ. سهيل رمضان شبير مشرف مبحث الرياضيات، وأ. جمال رمضان مشرف مبحث التاريخ، وحضر اللقاء: أ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم بخان يونس، وأ. أشرف حرز الله مدير التربية والتعليم بشمال غزة، وأ. محمد العسولي مدير الدائرة الإدارية، ود. إبراهيم رمضان مدير الدائرة الفنية، وثلة من رجالات التربية والتعليم، ووفد من جمعية دار الكتاب والسنة، عدد من الشخصيات المجتمعية والعامة، وذوي المحتفى بهم.

وفي كلمته رحب أ. الفرا بالحضور، وشكر كل من حضر للمشاركة في تكريم هذه الكوكبة المتميزة من قادة العمل التربوي، وخص بالذكر وفد مديرية تعليم شمال غزة وعلى رأسهم أ. أشرف حرز الله، وأشاد أ. الفرا بجهود المحتفى بهم في خدمة المسيرة العملية والارتقاء بالعملية التربوية في جميع المواقع التي شغلوها، مؤكداً أنهم من القامات التربوية التي سنفتقدها في الميدان، وشكر أ. الفرا المحتفى بهم وهنأهم بوصولهم إلى سن العطاء بعد رحلة استمرت أعوام من العمل الدؤوب وهم في صحة وعافية، متمنياً لهم حياة سعيدة.
ومن جهته تحدث أ. حرز الله عن سعادته للمشاركة في تكريم هذه الكوكبة من القادة التربويين التي عمل بها في بداية مشواره في وظيفة مدير تربية وتعليم، موضحاً أن الكلمات تعجز عن وصف عطاء هذه النجوم التي تألقت في سماء مديرية تعليم خان يونس في هذا اليوم الذي تختلط فيه مشاعرنا بين الفرح لأنهم مازالوا يتمتعون بصحتهم والحزن لفراقهم، لكننا لا نقول وداعاً بل وفاء لهم لأنهم غرسوا غرساً وقطافه صدقة جارية في ميزان حسناتهم وخدمة شعبهم ووطنهم.
ومن ناحيته أبرق أ. إبراهيم الأسطل رئيس مجلس إدارة جمعية دار الكتاب والسنة بالتحية لهذه الكوكبة المحتفى بها، وتحدث عن فضل العلم والعلماء منوهاً إلى أن هؤلاء القادة كانوا قدوة لمعلميهم وطلابهم، وأن كل ما يُقدم لهم من تكريم فهو غيض من فيض عطائهم المتميز.
وفي كلمته نيابة عن المحتفى بهم تحدث أ. أبو شتات عن مراحل حياتهم العملية في السلك التعليمي، معرباً عن فخره بهذه المسيرة التي عمل فيها جنباً إلى جنب مع أحبائه أسرة مديرية التربية والتعليم بخان يونس، منوهاً إلى أنهم على أتم الاستعداد لتقديم خبراتهم لتطوير العمل التربوي والتعليمي، وشكر مديرية التربية والتعليم بخان يونس وكل من شارك في التكريم على هذه اللفتة الجميلة.
كما وتحدث أ. أبو شاويش عن مسيرته المهنية بدءاً بعمله بمهنة التدريس منذ 38 عاماً وصولاً إلى وظيفة مشرف تربوي، وأوضح أن رغم التحديات والصعاب التي واجهت كل مرحلة من مراحل الحياة إلى أن المعلم الفلسطيني تمترس خلف سبورته يحمل طباشيره وأقلامه ويصدح بشروحاته لينهل منها طلابُه العلمَ والمعرفة، وفي نهاية كلمته ثمن أ. أبو شاويش جهد كل من عمل على إنجاح هذا اللقاء.
هذا وتخلل اللقاء فقرات فنية هادفة.













إضافة تعليقً

0 تعليقات